أخبارالرئيسية

تصفية عضو المحكمة العليا القاضي “محمد حمران” بعد ساعات من إختطافه من قبل الحوثيين

اليمن الجمهوري
 
أقدم مسلحون حوثيون، على تصفية القاضي محمد حمران، عضو المحكمة العليا بصنعاء، بعد مرور 24 ساعة على اختطافه.
 
وقال مصدر قضائي في صنعاء،  إن عناصر مسلحة تابعة لقيادي في جماعة الحوثي قتلت عضو المحكمة العليا القاضي محمد حمران بعد مرور يوم على اختطافه من أمام منزله في صنعاء.
 
وأوضح المصدر، أنه تم تصفية القاضي حمران، من قبل العناصر الخاطفة التابعة لأحد قيادات الجماعة المسيطرة على العاصمة صنعاء شمال اليمن.
 
وكان القاضي حمران خطف، مساء الثلاثاء، من أمام منزله في حي الأصبحي جنوب مدينة صنعاء على خلفية صراع أجنحة بين قيادات الجماعة على أراض وعقارات.
 
وفي وقت سابق الأربعاء، أدان نادى قضاة اليمن اختطاف “واقعة اختطاف فضيلة القاضي محمد حمران عضو المحكمة العليا من قبل عصابة مسلحة مساء (الثلاثاء) من امام منزله حال عودته من صلاة العشاء وضربه بأعقاب البنادق واقتياده الى جهة مجهولة”.
 
وقال النادي في بيان الإدانة، إن الحادثة مثبتة “بكاميرات المراقبة وكذا ما سبقها من وقائع اعتداء وتعدي على فضيلة القاضي شمس الدين المليكي رئيس محكمة الحشا من قبل إدارة أمن القاعدة وواقعة تهديد القاضي عبدالله الجابري والتى حصلت جميعها خلال مدة قصيرة لا تتجاوز الأسبوع”.
 
وأشار إلى أن هذه الحوادث “تزامنت مع الحملة الإعلامية الممنهجة لتشويه مكانة القضاء ومنتسبيه”.
 
وسبق أن تعرض القاضي “حمران” للتحريض من قبل قيادات ونشطاء حوثيين، بينهم مالك قناة الهوية محمد علي العماد.
 
وعبر النادي عن إدانته “تقاعس وسكوت مجلس القضاء الأعلى ووزارة الداخلية والقيادة السياسة (التابعة للحوثيين) عليها وعدم ضبط مرتكبيها وعدم التنديد والإدانة بها وسابقاتها”.
 
وحمل البيان السلطات الحوثية مسؤولية ذلك، وطالبهم بسرعة إطلاق سراح القاضي المختطف خلال ثمانية وأربعين ساعة من تاريخه وضبط المتهمين فى كل الوقائع المذكورة وإحالتهم للجزائية المتخصصة.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق