أحداثالرئيسيةالوعي الجمهوريتاريخ الجمهوريةتقارير

ماذا تعرف عن “عملية الجنادل”؟

اليمن الجمهوري
بعد انسحاب القوات المصرية من اليمن، إثر كارثة يونيو 1967، كثفت فلول الإمامة من تحركاتها لإسقاط الثورة والجمهورية، فأوكل البدر ومن معه إلى المرتزقة أن يعدّوا حملة لإقتحام صنعاء، عاصمة الجمهورية، على أن تكون هذه الحملة حاسمة، وفعلا خططوا للحملة وأطلقوا عليها اسم “عملية الجنادل”، حيث تخيلوا قواتهم وقد تجمعت في قمم الجبال ثم أخذت تتدحرج بقوة عارمة على صنعاء لاحتلالها، وإعلان عودة النظام الملكي إلى صنعاء، على أنقاض الثورة ونظامها.
وقد أنفق على هذه الحملة أموالا لم ينفق مثلها على أي حملة أخرى، وتم إمدادها بالسلاح الخفيف والثقيل ووسائل النقل وأجهزة الاتصالات الحديث أنذاك، ورغم وصول الحملة إلى أكناف صنعاء، واحتلال القمم الجبلية والمواقع الهامة حولها، ومواصلة قصفها بالأسلحة الثقيلة، وفرض الحصار عليها بشكل كامل، إلا أن كل ذلك انتهى خلال 70 يوما من 7 نوفمبر 1967 إلى 8 فبراير 1968، فقد تم التصدي لها وفك الحصار عن صنعاء، وانهارت فلول الإمامة بشكل كامل.
*المصدر/ مطهر بن علي الإرياني – مقدمة مذكرات القاضي عبد الرحمن الإرياني.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق