أخبارالرئيسية

الحديدة.. القوات المشتركة تسيطر على مناطق واسعة في حيس

قطعت إمداد الحوثيين في مفرق العدين..

تمكنت القوات المشتركة مسنودة بمقاتلات التحالف، اليوم الجمعة، من السيطرة على مناطق ومرتفعات جبلية هامة بين محافظتي الحديدة وإب، غربي اليمن، كانت تحت سيطرة جماعة الحوثي منذ العام 2015.

وقالت مصادر ميدانية إن القوات المشتركة سيطرت بصورة كاملة، صباح اليوم الجمعة، على مفرق العدين حيس، الذي يتوسط الطريق الاستراتيجي بين محافظتي إب والحديدة، و يستخدمه الحوثيون خط إمداد رئيسي لمقاتليهم في مديريات جنوبي المحافظة.

وكانت القوات المشتركة بقيادة قائد اللواء الأول تهامة العميد أحمد الكوكباني، وكذلك أركان اللواء العميد فاروق الخولاني، والعميد يحيى الوحش، قد حققت منذ ساعات صباح اليوم تقدما في مناطق شمال وشرق مديرية حيس، وسيطرت على قرية “الحصِب” التي تبعد بين 7 – 9 كيلو متر عن مركز المديرية، ومنها تقدمت الى منطقة “المفرق”.

بالإضافة إلى ذلك، سيطرت القوات المشتركة على منطقة “ظمي” بالكامل والنقطة التي فيها على بعد نحو 4 كم، وكان الحوثيون يستهدفون المدينة بالقذائف من خلالها، وتقدمت الى منطقة “سَقَم” الرابطة بين مديرية شمير في محافظة تعز وحيس، وتضم السوق الرئيسي لمديرية شمير.

كما سيطرت على “جبل عمر” المشرف على الخط الاسفلتي الرابط بين حيس والمحجر وصولاً إلى مصنع الطوب، وهو موقع مهم على الحدود مع مناطق مديرية شمير في تعز.

ولفتت المصادر إلى أن معسكر “الغازية” شرق حيس، هو آخر معاقل جماعة الحوثي شرق مديرية حيس، ويتواجد داخل ومحيط هذا المعسكر عشرات من المسلحين الحوثيين ومعدات ثقيلة، بينها، راجمات صواريخ.

وكانت القوات قد بدأت أمس الخميس، عملية عسكرية جنوبي مديرية حيس، وسيطرت على مناطق “الجرة، المصيبر، القطنة، الدمنة، دار الطحين، الرباط، دار المساوى، جس، وادي ظمي، الجريّب، عفْدة”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق