أخبارالرئيسية

وفاة معتقل تحت التعذيب بعدن و “الصراري” تكشف عن اعتقال أسر كاملة

اليمن الجمهوري

اتهمت الناشطة الحقوقية هدى الصراري سلطات الأمن بالعاصمة المؤقتة عدن، بممارسة الابتزاز للمواطنين، عبر اعتقال أسرهم وتعريضهم للأذى.

 

وقالت “الصراري” في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إن “قسم شرطة البساتين بعدن، اعتقل أسرة بكاملها”، في إطار الضغوط التي تُمارس على المعتقلين في سجونهم.

 

وأضافت أن قسم البساتين، يمارس الضغط عبر اعتقال أسر المعتقلين، ومصادرة كل ما بحوزتهن، وضربهن أمام أزواجهن، وأطفالهن، ثم إطلاق سراحهن صباح اليوم التالي.

 

وأشارت إلى أن ضحايا الاعتقالات في عدن، يتعرضون لمعاملة قاسية، وضرب وتعذيب ورش بالماء الساخن، لإجبارهم على الاعتراف بأنهم خلايا حوثية في مدينة إنماء.

 

وأشارت إلى أن الضحية المعتقل عبدالله علي الحيي، توفي بسبب التعذيب على يد عناصر الأمن، مشيرة إلى أن مدير قسم شرطة البساتين، قام بأخذ جثته إلى مكان مجهول بعد ثلاثة أيام من اعتقاله.

 

ونشرت الناشطة “الصراري” أسماء المعتقلين من أسرة الىحيي وهم:

١. عبدالله علي الحيي35 عام – قتل تعذيبا

٢. سنان علي الحيي 20  عام

٣. جبر علي الحيي 14 عام

٤. علي عبدالملك الحيي 14 عام

. علي عبدالكريم الحيي 17 عام

٦. الجشمي حسين أحمد 33 عام

٧. جبر ناصر سريب 23 عام

٨.غالب الضبياني 22 عام

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق