أخبارالرئيسية

فريق الخبراء يتهم الحوثيين بارتكاب جرائم حرب في اليمن

اليمن الجمهوري

أصدر فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة، تقريره الثالث عن وضع الحرب في اليمن خلال الفترة من يونيو 2019، وحتى يونيو 2020.

وفي التقرير الذي حمل اسم ” اليمن: جائحة الإفلات من العقاب في أرض معذّبة”، الحوثيين استخدموا التعذيب الوحشي لإرغام المعتقلين على الإدلاء باعترافات محددة.

وأوضح التقرير أن المحاكم في صنعاء أصبحت تستخدم كأداة لقمع المعارضة وترهيب المعارضين السياسيين وتنمية رأس المال السياسي لاستخدامه في المفاوضات، مشيرا إلى أن ذلك يتضح جليا من خلال القضايا المرفوعة ضد 35 برلمانيا، وغيرها من المحاكمات.

كما اتهم تقرير الخبراء الأمميين الحوثيين، بشن هجمات وحشية تسببت بقتل مدنيين، كما حدث في تعز، حينما استهدف الحوثيون سجن النساء، متسببين في مقتل وإصابة عدد من النساء.

ولفت التقرير إلى أن الحوثيين استخدموا الألغام الأرضية المضادة للأفراد، مؤكداً أن هذه الجرائم ترقى لأن تكون جرائم حرب، مطالبا بإحالة ملف الحرب في اليمن إلى المحكمة الجنائية الدولية لمحاسبة المسؤولين.

وأشار تقرير فريق الخبراء إلى قيام الحوثيين، بطرد البهائيين من اليمن وهددوا المحاميين المدافعين عنهم وقاموا باحتجازهم أيضا، فضلا عن ممارسة التعذيب والقتل والعنف الجنسي والاعتداء على الكرامة الشخصية وإعاقة إمدادات الإغاثة، وتجنيد الأطفال والفتيات، وغير ذلك من الانتهاكات.

رابط التقرير على موقع “الأمم المتحدة”:

فريق خبراء الأمم المتحدة البارزين الدوليين والإقليميين بشأن اليمن يصدر تقريره الثالث اليمن: جائحة الإفلات من العقاب في أرضٍ معذّبة 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق