أعلام اليمن الجمهوريشعراء وأدباء

شعراء من اليمن – محمد بن صالح المسمري (1910 – 1948)

اليمن الجمهوري

ولد محمد بن صالح المسمري عام 1910، في قرية ذمران (مديرية يريم)، وتوفي في أحد سجون الإمامة بمدينة حجة (شمالي اليمن) هو وعدد من رفاقه الذين شاركوا في ثورة 1948ز

تلقى علومه الأساسية في اليمن، فنال الشهادتين الابتدائية والإعدادية، ثم قصد القاهرة، فالتحق بالأزهر، ودرس علوم اللغة والتفسير والحديث في كلية اللغة العربية.

عمل مدرسًا في مدارس مصر، كما عمل محررًا في جريدة الصداقة التي كانت تصدر عن حزب الأحرار اليمني في مصر، ثم عين بعد ثورة 1948 الدستورية وزيرًا للشؤون الاجتماعية، كان عضوًا في حزب الأحرار اليمنيين أثناء إقامته في مصر.

شارك في تكوين الكتيبة الأولى، وهي منظمة ضمت في صفوفها الشباب اليمني الذي يدرس في القاهرة، كما أسهم في إعداد برنامج هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

الإنتاج الشعري:

– له مقطوعة وردت ضمن كتاب: «رحلة في الشعر اليمني»، ومقطوعة وردت ضمن كتاب:«من الأدب اليمني»، وله عدة مقطوعات شعرية نشرت في مجلة:

«الحكمة اليمانية» – صنعاء – منها: قصيدة بعنوان: «تحية الحكمة» – 1938، ومقطوعة حيا بها البعثة الطلابية اليمنية في القاهرة.

ما توافر من شعره قليل: مقطوعات منتزعة من قصائد، أكثرها في معاني الدعوة إلى الإصلاح والحث على طلب المعالي والاعتصام بالدين الحنيف، له قصيدة (9

أبيات) في تقريظ مجلة الحكمة اليمانية، وتحية العاملين فيها، يراها سبيلاً للنهوض وطريقًا لمستقبل الشباب، شعره سلس بسيط في تراكيبه، بسيط في معانيه، ينهض على وحدة البيت، صوره جزئية قليلة.

من شعره:

أفيـقــوا

يا بني شعبي أفيقوا

قد مضى عهدُ الرقود

فاخلعوا ذلّ التواني

والتمادي والركود

وهلمُّوا للمعالي

وادخلوا أزهى العهود

فزمانُ النّحس ولَّى

وأتى عصر السّعود

قام فينا اليوم عبدُالـلهِ

عنوانُ الأسود

___

مصادر الدراسة:

أحمد محمد الشامي: من الأدب اليمني – دار الشروق – لبنان 1974.

 سيد مصطفى سالم: مجلة الحكمة اليمانية وحركة الإصلاح في اليمن – مركز الدراسات والبحوث اليمني – صنعاء 1988.

عبدالله البردوني: رحلة في الشعر اليمني قديمه وحديثه – دار الفكر – دمشق 1995.

الثقافة والثورة في اليمن – دار الفكر – دمشق 1998.

#اليمن_الجمهوري

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق