أخبارالرئيسية

البخيتي: يحتاج الحوثيون لتعداد سكاني على أساس عرقي “هاشميين وهامشيين” ليطبقوا قانون الخمس

اليمن الجمهوري

قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن جماعة الحوثي تحتاج لتعداد سكاني لليمن على أساس عرقي لحصر الهاشميين، لتطبيق قانون الخمس.

وأضاف “البخيتي” في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إلى أن الكثير سيسعون للانتساب للهاشميين، بينما سيطعن آخرون في نسب الكثير، وحينها – حسب قوله – ستضطر الجماعة لعمل فحص DNA لأكثر من نصف الشعب.

وانتقد موقف القيادي عبدالملك العجري، رئيس “مركز العجري للدراسات والبحوث”، والذي ينبري ليدافع باستماته للدفاع عن قانون الخمس العنصري الذي أقره الحوثيون، وقسّم اليمنيين على أساس عرقي لطبقتين، “هاشميين وهامشيين”.

واقترح “البخيتي” تغيير اسم مركز الدراسات التابع للعجري، إلى اسم “المركز العرقي للدراسات والبحوث”، مضيفا: “أعرف عبدالملك العجري كنفسي، لا يؤمن بالأديان من الأساس، ويعرف الماركسية أكثر من ياسين سعيد نعمان، ويحفظ كل كتب ماركس عن ظهر قلب، بما فيها كتاب رأس المال، لكنه ضعيف وعاجز عن إيجاد بديل محترم عن وظيفة التبرير لكل أفعال الحوثيين القذرة، وآخرها قانون الخُمس العنصري”.

وقال “البخيتي”: “كلما قرأ حوثي مزيد من كتب العلم والمعرفة كلما زادت قدرته على تبرير والدفاع عن ممارسات جماعته العنصرية، و عبدالملك العجري خير مثال، عول عليه الكثير من المثقفين بفرملة عنصرية جماعته فإذا به سقط في فخ التبرير القذر حتى للخُمس العنصري لبني هاشم حسب القانون الذي أقروه مؤخرًا”.

ولفت “البخيتي” إلى أنه حينما يكتب جملة “جماعة الحوثي المختلفة” تنهال عليه التعليقات لتصحيح الجملة بـ”المتخلفة”، حتى أن من الحوثيين أنفسهم، معلّقا: “حتى هم عارفين أنهم متخلفين مش مختلفين”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق