أخبارالرئيسية

ياسر العواضي: يكشف جرائم حوثية في البيضاء ويدعو أبناءها لمواجهتهم

اليمن الجمهوري

دعا الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام ياسر العواضي، إلى رفع الجاهزية والاستعداد للمواجهة مع الحوثيين في محافظة البيضاء، بعد أن وصلت ممارسات مشرفي الجماعة مرحلة لا يمكن تحمّلها.

جاء ذلك بعد فشل الوساطة القبلية في إنهاء التوتر الذي شهدته المحافظة، والتي كان آخرها إقدام مشرفي جماعة الحوثي على قتل امرأة قبل أيام، في جريمة أثارت سخط أبناء قبائل المحافظة.

وقال “العواضي” في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”: “اللهم قد أشهدناك بأن مشرفي جماعة الحوثي في البيضاء، وكلهم من أبناء الشعف، قد بغوا وهتكوا الأعراض واغتصبوا الأرض وأهانوا أهلها، وهدموا بيوتهم”.

ولفت إلى أنه تم إبلاغ قيادات الجماعة عبر وسطاء لعلهم يستنكرون جرائم مشرفيهم، في رداع وقيفة والسوادية والبيضاء وذي ناعم والزهراء والصومعة ومكيراس والملاجم وغيرها من مديريات المحافظة.

وأضاف “العواضي”: “الاستعداد الكامل وعدم الركون للوساطة والمهلة فمشرفيهم في البيضاء معروف عنهم الغدر”، داعياً أبناء المحافظة إلى تلبية النداء و “الفزعة القبلية”، مضيفا: “ليعلم الجميع أننا لن نقبل خدمة أي طرف سياسي ولن نقبل التنسيق مع التحالف، طالما ظلت صنعاء وذمار وصعدة وقيادة الحوثيين على الحياد وإن تعصبوا مع اصحابهم فلنا خبر”.

وقال إن أمام قيادة جماعة الحوثي الخيار، إما ترفع طغاتها من البيضاء، أو أن تترك أبناء المحافظة يتقاتلون قبائل لقبائل، ولا ينحازوا لأي طرف، وفي حال انحيازهم فإن لدى أبناء البيضاء الخيار للتحالف مع من يشاؤون.

وتحدّث “العواضي” عن آخر جرائم الحوثيين قائلا: “آخر جريمة ارتكبها مشرفو الحوثي، جريمة هجم الدمن وهتك العرض في الطفه، وقتل بنت الاصبحي في هذا الشهر المبارك والحرام في رابعة النهار جريمة يندى لها الجبين ووصمة عار في جباه فأعلينها، ووصمة عار في جبيننا جميعا”، مضيفا: “إن سكتنا فلا بارك الله فينا وقد كان موقفنا ضد العدوان موقف عن قناعة ومازال ولكنه ليس شيك على بياض”.

وتعهد القيادي بحزب المؤتمر بالقتال في حال لم يقم الحوثيين بضبط المجرمين، داعيا مشائخ البيضاء ورجالها من كل الأطراف للجهوزية العالية من هذه اللحظة، مؤكداً أن ما حدث لبنت الأصبحي، يمثل انتهاك للعرض والشرف، وسيحدث مع بقية نساء المحافظة.

وأوضح “العواضي” أنه اتفق مع أغلب مشائخ البيضاء المتواجدين فيها، وكل من له صلة، على الاستعداد لأي طارئ، علما بأن جماعة الحوثي تواصل ارتكاب جرائم بحق أبناء البيضاء وبقية المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق