أخبارالرئيسية

أمريكا والسعودية ترفضان خطوات المجلس الانتقالي وتعتبرانها تهديدا لجهود السلام

اليمن الجمهوري

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية عن رفضهما للبيان الصادر عن المجلس الانتقالي الجنوبي، والذي تضمن إقرار حالة الطوارئ والإدارة الذاتية في عدن وبعض محافظات الجنوب.

وأعرب السفير الأمريكي لدى اليمن كريستوفر هنزل، عن قلقه إزاء الإجراءات التي اتخذها المجلس الانتقالي مؤخرا، مؤكداً في بيان مقتضب نشرته السفارة على حسابها بموقع “تويتر”، أن اتخاذ خُطوات أُحادية الجانب كهذه، لا يؤدي إلّا إلى تفاقم حالة عدم الاستقرار في اليمن.

وشدد السفير الأمريكي على أن هذه الإجراءات غير مجدية، لا سيما في أوقات تتعرض فيها البلاد لتهديد فيروس كورونا، كما أن تلك الإجراءات تهدد بتعقيد الجهود التي يبذلها المبعوث الأممي الخاص لإحياء المفاوضات السياسية بين الحكومة والمتمردين الحوثيين.

ودعا السفير الأمريكي كريستوفر هنزل، المجلس الانتقالي إلى العودة إلى العملية السياسية المنصوص عليها في اتفاق الرياض.

من جانبه، شدد مجلس الوزراء السعودي على ضرورة عودة الأوضاع في عدن وبعض المحافظات الجنوبية باليمن إلى ما كانت عليه قبل إعلان المجلس الانتقالي الجنوبي حالة الطوارئ.

كما أكد المجلس، بحسب وكالة الأنباء السعودية “واتس” على ما ورد في بيان التحالف العربي، مشددا على ضرورة إلغاء أي خطوات تخالف اتفاق الرياض.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق