أخبارالرئيسية

جبهات القتال شرق صنعاء لا تزال مشتعلة والجيش اليمني يقول إنه أحبط هجمات حوثية واستعاد مواقع

اليمن الجمهوري

تشهد جبهات القتال شرق العاصمة صنعاء معارك شرسة، بين القوات الحكومية والحوثيين، في حين أكدت مصادر عسكرية بالجيش اليمني أنه تم إحباط هجمات حوثية وتكبيد المهاجمين خسائر بشرية ومادية.

ففي محافظة البيضاء، اندلعت معارك شرسة في جبهة قانية، تمكن على إثرها الجيش اليمني، من تحرير مواقع “التباب السود والمخابي والخرابة” في منطقة اليسبل، في حين سقط قتلى وجرحى أغلبهم من الحوثيين.

وفي محافظة الجوف، الواقعة إلى الشمال الشرقي من صنعاء، اندلعت معارك شرسة بين الجيش اليمني والحوثيين، حيث قال مصدر عسكري إن الجيش هاجم مواقع جماعة الحوثي في جبهة خب والشعف شمال المحافظة، وتمكن من استعادة منطقة قيسين.

ولفت مصدر عسكري آخر إلى أن الجيش نفذ كمينا للحوثيين في خب والشعف، تمكن خلاله من قتل وإصابة عدد من عناصر الجماعة، وكذا أسر آخرين، فضلا عن اغتنام أطقم وكمية من الأسلحة.

صرواح الواقعة غرب محافظة مأرب، والتي بدورها تقع شرق صنعاء، اندلعت معارك شرسة تمكن خلالها الجيش من استعادة بعض المواقع، بالتزامن مع قصف جوي نفذته مقاتلات تابعة للتحالف على مواقع وتجمعات وآليات للحوثيين.

وكثّف الحوثيون من هجماتهم على مواقع القوات الحكومية في الجبهات الواقعة شرق صنعاء، منذ عدة أسابيع، وقد تمكنوا من السيطرة على مناطق استراتيجية، خصوصا في نهم، فضلا عن سيطرتهم على مدينة الحزم، مركز محافظة الجوف.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق