أخبارالرئيسية

رئيس الفريق الحكومي بلجنة تنسيق إعادة الانتشار يحذر من استمرار خروقات الحوثيين

اليمن الجمهوري

اعتبر اللواء الركن محمد مصلح عيضة رئيس الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة، قيام الحوثيين بقنص ضابط نقطة الارتباط الخامسة، العقيد محمد شرف الصليحي، تصعيدا خطيرا يهدد بنسف اتفاق ستوكهولم وعودة الأوضاع إلى نقطة الصفر.

 وقال رئيس الفريق الحكومي في لجنة إعادة الانتشار إن ما قامت به جماعة الحوثي من استهداف لإحدى نقاط ضباط الارتباط هو خرق صارخ لكافة الاتفاقيات والتفاهمات التي تم التوصل إليها على مدى أكثر من عام.

 وأضاف اللواء “عيضة” في تصريح نشره المركز الإعلامي لقوات العمالقة: “إن الفريق الحكومي يعتبر أن هذا الاعتداء الجبان يضع اتفاق ستوكهولم ومسار السلام في محافظة الحديدة أمام مفترق طرق”.

وأشار إلى أنه ومنذ نشر نقاط الرقابة لضباط الارتباط في أكتوبر العام الفائت تعرض ممثلو القوات المشتركة في نقاط الرقابة لاستهداف ممنهج من قبل الجماعة الحوثية، في تأكيد واضح على رفض هذه الجماعة الجنوح للسلم، وإصرارها على العنف.

 وحذر رئيس الفريق الحكومي في لجنة تنسيق إعادة الانتشار الجماعة الحوثية من مغبة الاستمرار في مثل هذه الاعتداءات والتي لا يمكن ان نقف امامها مكتوفي الأيدي.

 وحمل اللواء “عيضة” جماعة الحوثيين، المسؤولية عن هذا التصعيد العسكري الخطير وما يترتب عليه من تداعيات، مطالباً الأمم المتحدة والمبعوث الأممي لليمن وفريق الرقابة الأممية في الحديدة بتحديد موقف واضح وصريح من مثل هذه الانتهاكات الصارخة لاتفاق ستوكهولم.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق