أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

أبرز ما ورد في مجلس مجلس الأمن التي عقدت اليوم حول اليمن

 
عقد مجلس الأمن الدولي مساء اليوم الخميس جلسة حول اليمن، استمع خلالها لإحاطات كلا من المبعوث الأممي الخاص مارتن غريفيث، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، والمدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي ديفيد بيزلي.
 
وفي هذا السياق اتهم وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، جماعة الحوثي بإعاقة وصول المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين في مناطق سيطرتهم.
 
وأضاف لوكوك، خلال إحاطته التي قدمها لمجلس الأمن اليوم الخميس، أنه جرى رصد 375 حادثة عرقلة لوصول المساعدات إلى المحتاجين في اليمن، جميعها سببها الحوثي.
 
وأضاف أن السلطات التابعة للحوثيين أوقفت 180 شاحنة للمساعدات لمدة 36 يوما، محذرا في الوقت نفسه من أن 4 ملايين شخص في صنعاء مهددون بالإصابة بالكوليرا.
 
من جانبه أعلن ديفيد بيزلي المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي، أن البرنامج وافق على استئناف عملياته عبر المساعدات النقدية في مناطق سيطرة الحوثيين.
 
ولفت بيزلي خلال إحاطته التي قدمها اليوم أمام مجلس الأمن الدولي، إن البرنامج توصل إلى اتفاق مبدئي مع الحوثيين للسماح للبرنامج بمواصلة مهامه.
 
وأضاف: ” بحثنا عن أرضية مشتركة مع الحوثيين وأحرزنا تقدما ملموسا”، مستطردا: ” رجوت ميليشيا الحوثي بالسماح لبرنامج الغذاء العالمي بإيصال المساعدات”، مبديا اعتذاره لليمنيين في صنعاء بسبب تعليق عمليات البرنامج، مبينا أن هناك 10 ملايين يمني يعانون من انعدام الأمن الغذائي بسبب الحرب في اليمن.
 
تجدر الإشارة إلى أن برنامج الغذاء العالمي أعلن عن تعليق مشاريعه في مناطق سيطرة الحوثيين بسبب استمرارهم في نهب المساعدات والعبث بها، وعرقلة وصولها إلى مستحقيها.
 
بدوره قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفثس اليوم الخميس في إحاطته بمجلس الأمن إن الحديدة هي البوابة المحورية للسلام في اليمن، وأضاف “شهدنا تقدما محدودا في تعز ونسعى إلى فتح معبر إنساني واحد على الأقل”.
 
وقال غريفيث: “حققنا اختراقا مهما ويبقى عائق الاتفاق على طبيعة القوات المحلية في الحديدة”، لافتا إلى أنه لمس “رغبة خلال لقاءاته مع المسؤولين بالتوصل إلى حل في اليمن”، مؤكدا أن الجميع أكد على ضرورة الحل السياسي وتطبيق اتفاق ستوكهولم.
 
وأشار المبعوث إلى أن”التقدم في الحديدة سيسمح بالتركيز على العملية السياسية الأشمل في اليمن”، مشددا على أنه يجب عودة السلام إلى اليمن وفق القرارات الصادرة عن مجلس الأمن.
 
وأعرب عن ذهوله الأسبوع المنصرم بإصدار الحوثيين أحكام إعدام على معتقلين، مطالبا إياهم باحترام الأصول والقوانين التي ترعى الأسرى والمعتقلين، كما أعرب عن قلقه البالغ من الهجمات التي شنها الحوثيون على السعودية.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق