أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

البخيتي: المراكز الصيفية الحوثية تغسل عقول الأطفال وتغرس فيها خرافة الولاية

 

حذر الكاتب والسياسي اليمني علي البخيتي، الأهالي من إرسال أبناءهم إلى المراكز الصيفية الحوثية، مؤكداً أنها تمثل خطراً جسيماً على الأطفال والنشء.

 

وأضاف “البخيتي” في منشور على حسابه بموقع “فيسبوك”، إن الأطفال، سيعودون من تلك المراكز وقد غُسلت أدمغتهم، وغُرست فيها خرافة الولاية وأفكار متخلفة أخرى.

 

وطالب الأهالي بعدم الاستهانة بالأمر، وألا يتركوا أطفالهم فريسة لجماعة ستيعد الأطفال يوماً ما في صناديق وعليها شعار “الصرخة”.

 

وقال “البخيتي” مخاطباً الآباء: “أنتم قاتلوا أبنائكم بتركهم للحوثيين، تنبهوا من الآن قبل فوات الأوان”.

 

واستطرد قائلاً: “‏هذه المراكز لا تعلم أطفالكم ألعاب رياضية؛ ولا تدرسهم ثقافة وعلوم العصر ولا تقويهم في مناهج التعليم؛ ولا تعلمهم أي مهارات تفيدهم مستقبلاً؛ هي مجرد بوابة للتجنيد للجبهات عبر زرع الأفكار المتخلفة وملئ أدمغتهم بمعلومة واحدة فقط “عبدالملك الحوثي ولي الله)”.

 

وشدد “البخيتي” على أن كل أب وكل أم يترك طفله للمراكز الصيفية الحوثية، مسؤول عما سيصيبه لاحقاً عندما يلتحق بجبهاتهم، مؤكداً أن تلك المراكز “تعلم الأبناء التمرد عليكم وتنزع ولايتكم لصالح ولاية ‫عبدالملك الحوثي”، مضيفاً: “لا تلم ولدك إن لم يحترمك ويطيعك بعد أخذه دورة لديهم؛ ولم نفسك على سذاجتك وغبائك وتقصيرك في حمايته”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق