أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

البخيتي: آخر من يحق له الحديث عن دماء الأبرياء هم الحوثيين

قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن جماعة الحوثيين تقتل اليمنيين بدمٍ بارد، وتصرّ على جرائمها بل وتعتبرها بطولات.

 

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إن أساس كل البلاء والدماء التي تسفك في اليمن، هو انقلاب الحوثيين، مؤكدا أنهم ليسوا البديل ولا الحل.

 

وأشار إلى أن جماعة الحوثي آخر من يحق لها الحديث عن دماء الأبرياء، كما أن زعيمهم “عبدالملك الحوثي” هو آخر من يُلقي على اليمنيين محاضرات في الأخلاق، لأنه حسب قوله “يستبيح دماء المدنيين اليمنيين منذ سنوات في مختلف المحافظات ويقصفهم بكل ما يملك ويفخخ مدنهم بالألغام ومستقبلهم وأدمغة شبابهم بالفكر المتخلف”.

 

وأوضح “البخيتي”، أن الحوثيين قتلوا المدنيين في تعز والضالع ومناطق كثيرة، ولم يعتذروا عن جريمة، ولم يُدنهم أحد من المحسوبين عليهم يوما، لأنهم – حسب قوله – بلا أخلاق ولا قيم ولا مبادئ.

 

وأضاف: “لن تنسينا مآسي وأوجاع وجرائم الحرب أن عبدالملك الحوثي وخرافة الولاية هي سبب كل هذه الدماء وهذا الخراب”، مؤكدا أن زعيم الحوثيين إنما يستثمر في الدماء والخراب.

 

وقال “البخيتي”: “سيظهر لكم الحوثيون اليوم في ثوب الواعضين؛ متحدثين عن دماء الأبرياء؛ كونوا لهم بالمرصاد في كل تغريدة؛ ذكروهم أنهم السبب في كل هذا؛ وأن جرائمهم مستمرة ضد المدنيين؛ وأنهم فقط يستثمرون دماء الأبرياء لتعزيز سلطتهم وفرض فكرهم المتخلف واستمرارهم في نهب مقدرات الشعب وسحق كرامته”.

 

وأشار في تغريدة أخرى إلى أنه كان الأجدر بالتحالف أن يرد على الحوثيين باستئناف معركة الحديدة، والدفع بقوات العمالقة وحراس الجمهورية للحسم، حيث كان المجتمع الدولي سيحمل الحوثيين مسؤولية تفجير الأوضاع من جديد في جبهة الساحل الغربي بسبب تصعيده بقصف أهداف نفطية بالسعودية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق