أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

معارك هي الأعنف بين القوات الحكومية والحوثيين في الضالع جنوب اليمن

 

تدور معارك هي الأعنف بين القوات الحكومية والحوثيين في عدد من جبهات القتال بمحافظة الضالع جنوب اليمن.

 

وقال مصدر عسكري إن قوات الجيش تمكنت من استعادة بعض المواقع التي خسرتها سابقا، في منطقة حمك بالضالع، بعد معارك شرسة سقط خلالها 6 قتلى من الحوثيين، بينما قتل ضابط من منتسبي القوات الحكومية وأصيب آخرين.

 

وبحسب المصدر، فإن الجيش تمكن من استعادة جبال العريفة والتلال المحيطة بها والمشرفة على الطريق بين محافظتي إب والضالع

.

إلى ذلك يشن الحوثيون منذ عدة ساعات “نهار الأحد”، هجوما عنيفا على مواقع القوات الحكومية في منطقة الحشاء بالضالع.

 

وقال مصدر عسكري آخر، إن الحوثيين تمكنوا من التقدم باتجاه خط الزقماء، حيث يسعون لقطع طريق الإمداد الوحيد للقوات الحكومية داخل مدينة الضالع.

 

وأوضح مصدر حكومي، أن القوات الحكومية والمقاومة الشعبية تخوض معارك شرسة بإمكانات متواضعة، في مواجهة حشود وتعزيزات حوثية كبيرة بمختلف أنواع الأسلحة.

 

وخلال الأيام الماضية تمكن الحوثيون من السيطرة على عدة مناطق في حمك والعود بين محافظتي الضالع وإب، من بينها معسكر اللواء 30 مدرع، والذي تعرض لاحقا لقصف مكثف من قبل طيران التحالف.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق