أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

حدث تاريخي في سيئون بحضور قيادات الدولة والبرلمان ينتخب قيادة جديدة له

اليمن الجمهوري
 
تشهد مدينة سيئون التابعة لمحافظة حضرموت، حراكا هو الأول من نوعه في تاريخها، مع بدء عقد أعمال الدورة الغير الاعتيادية لمجلس النواب بحضور قيادات الشرعية، وعدد من سفراء الدول الصديقة والشقيقة.
 
ووصل قبل قليل “صباح اليوم السبت 13 إبريل”، الرئيس عبد ربه منصور هادي، ونائبه علي محسن صالح، وعدد من مستشاريه إلى سيئون لحضور الجلسة الافتتاحية للبرلمان.
 
كما وصل برفقة “هادي”، رئيس البرلمان العربي مشعل بن فهم السلمي ومبعوث الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي لدى اليمن الفريق مدخل دخيل الهذلي، وممثلة منظمة التعاون الاسلامي السفيره نورية الحمامي.
 
ووصل أيضاً سفراء المملكة العربية السعودية لدى اليمن محمد سعيد آل جابر ودولة الامارات العربية المتحدة سالم خليفة الغفلي ومملكة البحرين حمود بن عبدالله آل خليفه وسفير جمهوريا كوريا وونج شول باك.
 
هذا وانتخب أعضاء المجلس صباح اليوم الشيخ سلطان البركاني، رئيسا للمجلس، وعبد العزيز جباري، ومحسن باصرة، ومحمد الشدادي أعضاءً لهيئة رئاسة البرلمان.
 
وبحسب مصادر حضرت الاجتماع، فإن النصاب القانوني لأعضاء المجلس كان متوفرا في الجلسة الافتتاحية، وسط إجراءات أمنية مشددة تشهدها المدينة التي ستستضيف هذا العدد الهائل من القيادات والسفراء والدبلوماسيين للمرأة الأولى في تاريخها.
 
وكان الحوثيون وصلوا هذه الجلسات بأنها خيانة، متهمين من سيحضرها من النواب بالخيانة العظمى، في حين بدأت مليشياتهم في صنعاء باقتحام منازل عدد من أعضاء المجلس وعلى رأسهم سلطان البركاني.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق