أخبارأخبار المحافظاتالرئيسية

مارتن غريفيث يطلع مجلس الأمن على مستجدات الأوضاع في اليمن (فيديو)

قال المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، إن طرفي الصراع في اليمن أحرزا تقدم ملموس بخصوص تنفيذ اتفاق ستوكهولم.

 

وقال إن الطرفين أبديا التزامهما بتنفيذ المرحلة الأولى من خطة إعادة الانتشار في الحديدة، والتي تشمل الانسحاب من موانئ الصليف ورأس عيسى كخطوة أولى، يليها خطوة ثانية تنفيذ إعادة الانتشار في ميناء الحديدة ومناطق حيوية في المدينة ذات صلة بالمنشئات الإنسانية، بما يسهل الوصول إلى مطاحن البحر الأحمر.

 

ودعا المبعوث الأممي الطرفين للبدء الفوري في تنفيذ خطة إعادة الانتشار دون أي تأخير، كما دعا الطرفين إلى الاتفاق على تفاصيل المرحلة الثانية من إعادة الانتشار.

 

وقال غريفيث: “هناك حالة من الزخم حول اليمن، الاتفاق الذي تم التوصل إليه في ديسمبر 2018 يعد اختراقا، ومثل تحولا كبيرا، حيث أظهر للشعب اليمني أن هناك شيء يمكن تحقيقه بالفعل”.

 

وأضاف أن الاتفاق على المرحلة الأولى من اعادة الانتشار في الحديدة دليل على التزام الطرفين بالحفاظ على حالة الزخم، كما يوضح قدرة الطرفين على الوفاء بالتزاماتهما، وتحويل التعهدات إلى تقدم ملموس على الأرض، حسب قوله.

 

وأشار “غريفيث”، إلى أن طرفي الصراع يقتربان من إطلاق سراح الدفعة الأولى من الأسرى والمعتقلين، معربا عن امتنانه للطرفين لتعاونهما بشأن عملية اطلاق سراح الأسرى تلك.

 

كما أوضح أن الطرفين أبديا التزامهما بشأن التفاهمات حول تعز، وفق اتفاق ستوكهولم، مضيفا: “سيكون بدء النقاش بشأن الترتيبات السياسية والامنية خطوة كبيرة نحو الأمام، وسيكون دليل هام على جدية الطرفين في وضع نهاية لهذا النزاع”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق